أحدث الأبحاث

اكتشاف طفرة مرتبطة بأحد أنواع سرطان البنكرياس

Published online 30 يناير 2014

سدير الشوق

في حين أن سرطان البنكرياس ليس بالسرطان الشائع، إلا أنه واحد من أكثر الأشكال المميتة من المرض: 6% فقط من المصابين به يبقون على قيد الحياة لأكثر من 5 سنوات. وجد الباحثون الآن طفرة وراثية تسبب أحد أنواع أورام البنكرياس، والذي يعرف باسم ورم البنكرياس العصبي الصمّاوي (PNET).

تمكّن الفريق -الذي ضمّ جون وانج، من جامعة الملك عبد العزيز في جدة، المملكة العربية السعودية- من وضع تسلسل المنطقة المشفّرة من جينوم الخلايا الورمية المأخوذة من 10 مرضى مصابين بالورم الإنسوليني، وهو واحد من أنواع ورم البنكرياس العصبي الصمّاوي يمكنه أن يسبب إطلاق الإنسولين بشكل غير مراقب وهبوط معدل السكر في الدم، ونشروا نتائج بحثهم في Nature Communications.

احتوت عدة عينات على نسخة طافرة من ين يانغ1 (YY1) ، وهو عامل نسخ معبر عنه على نطاق واسع، ويشترك في العديد من العمليات البيولوجية، بما فيها استتباب استقلاب الجلوكوز. بعد ذلك مسح الباحثون 103 عينات إضافية، ووجدوا الطفرة في 31 عينة منها، مؤكدين دور YY1 في الورم الإنسوليني.

تُعَد هذه أول طفرة ترتبط بحالات ورم البنكرياس العصبي الصماوي الوظيفية، وهو اكتشاف قد يحسّن طرق الكشف عن حالات سرطان كهذه وعلاجها. ويشير موقع الطفرة على الجين إلى أنها تؤثر على قدرة YY1 على كبت جينات أخرى. وللتحقق من هذا الأمر، عمد الباحثون إلى قياس مستوى تعبير عدة أهداف لـYY1، ووجدوا أن معدل تنظيمها قد ارتفع فعلا في الأورام الإنسولينية.

"إن تحديد جين ورمي يلعب دورا في تطور الأورام الإنسولينية قد يساعد في التعرف على أهداف جديدة للتدخل العلاجي ضد هذا المرض الشديد الإمراض"، وفق قول جوانج نينج، المؤلف الرئيسي لهذه الدراسة.

doi:10.1038/nmiddleeast.2014.29


  1. Cao, Y. et al. Whole exome sequencing of insulinoma reveals recurrent T372R mutations in YY1. Nature Communications (2013) doi:10.1038/ncomms3810