أحدث الأبحاث

Read this in English

كيف أصبح النمل الأبيض اجتماعيًّا؟

Published online 10 يوليو 2014

يوسف منصور

طبقات متنوعة من نوع Zootermopsis nevadensis من النمل الأبيض: الجندي (ذو الرأس الأسود الكبير)، يرقات مستولدة (ذات لون داكن دون رأس متضخم)، بضعة أفراد في المرحلة اليرقية (ذات لون زاهٍ)، وحوراء (ذات اللون الزاهي ومنبت الأجنحة القاتم) 
طبقات متنوعة من نوع Zootermopsis nevadensis من النمل الأبيض: الجندي (ذو الرأس الأسود الكبير)، يرقات مستولدة (ذات لون داكن دون رأس متضخم)، بضعة أفراد في المرحلة اليرقية (ذات لون زاهٍ)، وحوراء (ذات اللون الزاهي ومنبت الأجنحة القاتم) 
© Juergen Liebig
وضع الباحثون التسلسل والخريطة لجينوم النمل الأبيض للخشب الرطب (Zootermopsis nevadensis)، وهو عضو في رتبة Blattodea (التي تشمل الصراصير)، في محاولة لكشف الأساس الجزيئي للبنية الاجتماعية المعقدة، ومقارنتها بالحشرات الاجتماعية الأخرى كنحل العسل.

 

وكما هو الحال عند النمل، هناك نظام طبقي عند النمل الأبيض للخشب الرطب، وهو تنظيم اجتماعي يجري على أساسه تقسيم العمل؛ حيث يلتزم عدد قليل من الملوك والملكات بمهمة الإنجاب، في حين ينصرف الآخرون للعناية بالصغار أو حراسة المستعمرة.

قام يورغن لايبيغ -من جامعة ولاية أريزونا- بقيادة فريق دولي، شمل باحثين من مصر والمملكة العربية السعودية، لتحليل أول تسلسل جينومي وضع لنوع النمل الأبيض ومقارنته بجينومات النمل والنحل من رتبة غشائيات الأجنحة، التي لا تربطها صلة بالنمل الأبيض ولكنها تتبنى أنماطًا مماثلة للحياة الاجتماعية. وقد نشرت الدراسة في نيتشر كُمْيُنكيشنز في 20 مايو 2014.

 

خلافًا لغشائيات الأجنحة، يُظهِر النمل الأبيض توسعًا في الجينات المسؤولة عن خصوبة الذكور، وعددًا أقل من جينات المستقبلات الشميّة. إلا أن الفريق وجد أيضًا أسسًا جزيئية مماثلة معتَمدة لدى كل من غشائيات الأجنحة ونمل الخشب الرطب الأبيض، شاملة امتدادًا في الجينات المسؤولة عن المناعة، والتي تُعدُّ مهمة بالنسبة للحشرات الاجتماعية بدرجة كبيرة. كما ينتج النوعان بروتينات متشابهة تقود تقسيم العمل ضمن مجتمعاتها.

doi:10.1038/nmiddleeast.2014.177


  1. Terrapon, Nicolas et al. Molecular traces of alternative social organisation in a termite genome. Nature Communications (2014) doi:10.1038/ncomms4636