أحدث الأبحاث

Read this in English

رؤى جديدة في التوهّج التالي لدفقات أشعة جاما

Published online 25 يونيو 2014

جورج مون

Wiersema, K. et al/Nature
كشف علماء من دولة الإمارات العربية المتحدة وبريطانيا والولايات المتحدة واليابان عن نظريتهم المتعلقة بالحدث الأكثر إضاءة – ربما – من بين الأحداث المعروف حدوثها في الكون: تدفّق أشعة غاما. إن الطبيعة الحقيقية لهذه الأحداث الكونية تجلب الحيرة لعقول علماء الفلك، وتمثل تحديًا لمحاكاتها في الحواسب الفائقة.

نظر الفريق في كيفية تشكل التوهج التالي الساطع من هذه العروض الضوئية الكونية. يتوقع الباحثون أن دفقات أشعة غاما تحدث عندما يتشكل الثقب الأسود، مطلقةً كميات كبيرة من الطاقة بشكل موجة صادمة، وهي ما نراه على شكل ما يُدعى التوهج التالي. في هذه الموجات الصادمة، تتسارع الإلكترونات إلى طاقات عالية.

اقترحت النماذج النظرية الحالية أن الضوء المنبعث من هذه الإلكترونات يجب ألا يضمّ أي استقطاب دائري ممكن القياس، والذي تجد الموجات الضوئية فيه مستوى الاهتزاز المفضل سريع الدوران. ولكن العلماء توصلوا بشكل غير متوقع إلى النقيض، مكتشفين مستويات عالية من الاستقطاب الدائري.

وفقًا للدراسة، كان تدفق أشعة غاما، وبالتحديد GRB 121024A، تدفُّقا عاديًّا جدًّا، وهو ما قاد العلماء للاعتقاد بأن الاستقطاب الدائري قد يكون سمة مشتركة في الدفقات الأخرى. يوضح الباحث الرئيسي، كلاس فيرسيما من جامعة ليستر: "دائمًا ما يكون من المثير جدًّا أن تأتي الملاحظات مخالفة تماما للتوقّعات النظرية، لأن هذا يفتح آفاقًا جديدة كليًّا للبحث".

doi:10.1038/nmiddleeast.2014.161


Wiersema, K. et al. Circular polarization in the optical afterglow of GRB 121024A. Nature (2014) doi:10.1038/nature13237